الآباء – الدليل إلى الأبوة

Spread the love

Double Bracket: يتمحور كونك أبًا جيدًا حول الكثير من الأمور التي تتجاوز كسب قوت يوم طفلك، فما تلك إلا البداية فقط!إذا ما رُزقت بطفلك الأول، فعلى الأرجح أنك ما زلت تحاول التأقلم مع ذلك السيل من التغييرات التي تؤثر على حياتك في الوقت الحالي! أما إذا كنت زوجًا تتوقع مولودًا في المستقبل القريب، فعليك أن تكون مستعدًا للتحدي الأكبر في حياتك، والمتعة الأكبر في الوقت عينه! قد تبدو الأبوة أسهل من الأمومة، ولكنها قد تصبح مهمة بكل ما للكلمة من معنى، إذا كنت تنوي القيام بها على النحو الصحيح!

وبحلول هذا الوقت، تكون قد وضعت تصورًا عن الطريقة التي سوف تؤمن بها احتياجات طفلك، فقد اشتريت الأثاث الجديد وحاجيات الطفل، وأخذت إجازة من عملك، وبت مستعدًا لاستقبال طفلك في المنزل وفي الحياة، ولكن انتظر… قد تكون قد انتهيت من إنجاز جميع هذه المهام، إلا أنك ما زلت تحتاج للقيام بالكثير حتى تصبح أبًا. بالأبوة والأمومة لا تتعلق فقط بشراء الحاجيات والقيام بالواجبات الإدارية، بل يتوجب عليك أن تنخرط بشكل كامل في حياة الطفل. يعتمد الطفل اعتمادًا كاملًا على والديه للحصول على جميع احتياجاته، والأب الجيد هو الذي يدرك كيف يفهم هذه الاحتياجات، والذي يكون موجودًا لتقديم يد المساعدة، كما تحتاج زوجتك إلى مساعدتك ودعمك الكاملين.

عليك أن تتعلم أساسيات الأبوة والأمومة، مثل كيفية تغيير الحفاظة، وهي المهمة الأكثر أهمية التي يجب أن تبدأ بها، والتي لا يجب على الأم فقط أن تتعلمها، بل يتوجب على الأب أن يتعلم حيل وطرق تغيير الحفاظة، فهي من الاحتياجات الأساسية لطفلك. وبوصفك أبًا، عليك أن تتعلم كيفية إطعام طفلك. ومع اعتماد الطفل على حليب الأم بشكل أساسي، إلا أنه عليك تعلم كيف تسخن الحليب الصناعي وتعطيه للطفل. أما فيما يخص الأطعمة الجديدة، فيجب أن تقدم تدريجيًا للطفل، لذلك عليك أن تتعلم كيف تقطع الفواكه وتقشرها وتهرسها، وكيف تحضر الحبيبات. ويجب كذلك أن يكون قوام الطعام ودرجة حرارته مناسبين للطفل، وعلى الأب أن يكون ماهرًا في فعل ذلك. 

تحتاج شريكتك إلى الراحة هي الأخرى، لذلك عليك أن تأخذ زمام المسؤولية في بعض الأوقات وأن تتولى مسؤولية العناية بالطفل. ويعد تعلم كيفية استحمام الطفل أمرًا مهمًا أيضًا؛ فعليك معرفة درجة حرارة الماء المناسبة، والوضعية التي يجب حمل الطفل بها والصابون الذي يتوجب عليك استعماله ومنشفة الطفل، وأن تجعل كل شيء يحتاج إليه طفلك في متناول يديك أثناء الاستحمام! لا يوجد أب مثالي، ولا يوجد إرشادات مثالية، فلكل طفل احتياجاته الفريدة، وعليك أن تكون مستعدًا قدر الإمكان، ومن ثم تتعلم تدريجيًا. واحرص أن تكون شريكًا جيدًا أثناء تعلمك كيف تكون أبًا جيدًا.