علامات المخاض

Spread the love

يحدث المخاض نتيجة للعديد من التغيرات الهرمونية والجسدية، وهناك العديد من علامات المخاض؛ قد يحدث بعضها في وقت مبكر وقد يحدث بعضها الآخر قبل الولادة مباشرة. وتظل أغلب العلامات المبكرة غير واضحة، مثل التشنجات والتقلصات، التي قد يساء تفسيرها بسهولة على أنها من علامات التعب في الأشهر الاخيرة من الحمل أو اعتبارها انقباضات براكستون هيكس (أو انقباضات المخاض الزائف). وتختلف علامات المخاض المبكر من امرأة إلى أخرى.

علامات المخاض

انفجار كيس الماء

تعاني قلة قليلة من النساء، لا تتجاوز نسبتهن 8 بالمائة فقط، من انفجار كيس ماء الرحم قبل حدوث الانقباضات المنتظمة. وقد يختلف الشعور ما بين تسرب صغير إلى تدفق كبير للسائل. وتدخل نسبة كبيرة من النساء، تصل إلى ثمانين في المائة، في مراحل المخاض في غضون 12 ساعة من انفجار كيس الماء.

الانقباضات القوية

تشعر العديد من النساء بانقباضات خلال الأسابيع القليلة الأخيرة من الحمل، والتي تسمى تقلصات براكستون هيكس، لكنها نادراً ما تصبح قوية أو اعتيادية. وفي سبيل التخلص منها، تناولي الطعام أو اشربي سوائل أو غيري جلستك.

في المقابل، لن تتوقف انقباضات المخاض الفعلي حتى يحين موعد الولادة، بل أنها تصبح أكثر حدة وتكراراً بمرور الوقت. تبدأ الانقباضات في الحدوث مرة كل عشر دقائق، قبل أن تزداد وتيرتها لتصبح مرة كل ثماني دقائق ثم مرة كل خمس دقائق ثم مرة كل 3 دقائق، وستشعرين بها في الجزء السفلي من الظهر وفي الجزء الأمامي من البطن.

الطلق

خلال فترة الحمل، يظل عنق الرحم مغلقاً لحماية الجنين من الإصابة بالالتهابات. وقبيل الولادة، يبدأ عنق الرحم بالاستعداد من خلال التمدد. كما يمكن أن يصاحب ذلك تهتك في الأوعية الدموية واختلاط الإفرازات بالدماء (وهو ما يعرف باسم “العلامة الدموية”). في هذه المرحلة، يمكن أن تكون الولادة على بعد ساعات أو أيام أو حتى أسابيع، ولكنها بمثابة إشارات تفيد بأن عنق الرحم بدأ بالتغير. 

الإسهال

خلال الفنرة الأول من المخاض، يبدأ جسمك بإطلاق البروستاغلاندين، الهرمون المسؤول عن تقلص عنق الرحم وتمدده. ويمكن للبروستاغلاندين أن يحفز الأمعاء، ما يتسبب في زيادة في دخول الحمام أو حتى الإسهال.

آلام الظهر

تعاني العديد من النساء الحوامل من آلام في الظهر تستمر لعدة أشهر. ولكن عندما يصبح الألم حاداً للغاية، فقد يدل ذلك على وجود ” مخاض الظهر”، والذي يتمثل في حدوث آلام مستمر تنتشر في البطن ولكن معظم يتركز في الظهر.

 

مراحل المخاض – المخاض المبكر والمخاض القوي

أثناء المخاض المبكر:

  1. يبدأ عنق الرحم بالاتساع.
  2. تصبح الانقباضات قوية ومنتظمة وتستمر لمدة 30-60 ثانية، وتتكرر كل 5-20 دقيقة.
  3. نزول العلامة الدموية.

 

يمكن أن تستمر الولادة المبكرة من بضع ساعات إلى بضعة أيام، وخاصة لدى الأمهات اللاتي ينجبن لأول مرة.

في هذه المرحلة:

  • لازمي المنزل خلال هذه الفترة، فلا داعي للذهاب إلى المستشفى.
  • تجولي في أرجاء المنزل أو حوله، وشاهدي التلفاز أو استمعي إلى الموسيقى.
  • غيري جلستك.

أثناء المخاض القوي:

  • ستصبح الانقباضات أقوى وأطول وأكثر إيلاماً.
  • سيقل الوقت بين الانقباضات.
  • سيزداد الشعور بالضغط على أسفل الظهر.
  • يتسع عنق الرحم بحوالي 7 سم.

في هذه المرحلة:

عندما تصبح الانقباضات أقوى ومنتظمة ومتكررة بحيث تحدث مرة كل 2-4 دقائق، فهذا يعني أن الوقت قد حان للذهاب إلى المستشفى، إذا لم تكوني هناك بالفعل.

أثناء عملية الولادة:

خلال المرحلة الأولى من المخاض، يتوسع عنق الرحم بمقدار 10 سم، والتي هي ضرورية للولادة، وعندها تصبحين جاهزة لإنجاب طفلك.

ولادة الطفل:

خلال المرحلة الثانية من المخاض، يصل توسع عنق الرحم إلى أقصى مدى وتصبحين مستعدة للولادة. وسيرشدك الكادر الطبي بخصوص تفاصيل عملية الولادة إلى حين إنجابك لطفلك.

يمكن أن تستمر هذه المرحلة من 20 دقيقة إلى عدة ساعات (خصوصاً للأمهات اللاتي ينجبن لأول مرة).

وعندما تضعين طفلك، سيُقطع الحبل السري وتجرى عملية فصل المشيمة.

انفصال المشيمة

تنفصلُ المشيمة خلال المرحلة الثالثة من المخاض.

وتبدأ التقلصات بعد مرور 5 إلى 10 دقائق من الولادة.

وتستغرق عملية فصل المشيمة من 5 إلى 30 دقيقة.

 

تختلف عملية الولادة من حمل لآخر، حتى بالنسبة لنفس المرأة. وسيقوم الكادر الطبي بإرشادك. وإذا ساورتكِ أي شكوك أثناء المخاض المبكر، فبادري بالاتصال بطبيبكِ أو المستشفى للحصول على مزيد من النصائح بشأن الوقت الذي يتعين عليك فيه الذهاب الى المستشفى، وما يمكنك القيام به في ذات الوقت لكي تبقي نشيطة وتقللي من التفكير في الأمور التي قد تسبب لك الانزعاج.