نزلات البرد الشائعة – العلامات والأعراض والعلاج

Spread the love

غضون أسبوع أو أسبوعين.

كيف تتأكدين من إصابتكِ بنزلة برد

تظهر أعراض البرد تدريجيًا وقد تشمل:

  • انسداد أو سيلان الانف
  • التهاب الحلق
  • صداع
  • ألم في العضلات
  • سعال
  • عطاس
  • ارتفاع درجة الحرارة (أكثر من 38 درجة سيلولوزية عند البالغين و37.5 درجة سيلولوزية عند الأطفال)
  • ضغط في الأذنين والوجه
  • فقدان حاستيّ التذوق والشم
  • الأعراض هي نفسها عند البالغين وعند الأطفال على حد سواء. وقد تستمر الأعراض في بعض الأحيان لوقت أطول عند الأطفال.

كيف يمكنكِ معالجة البرد بنفسك

لمساعدة نفسك على التحسن بشكل أسرع عليكِ:

  • الراحة والنوم
  • البقاء دافئة
  • شرب الكثير من الماء (عصير الفواكه، ولا بأس بالعصير الممزوج مع الماء) لتجنب الجفاف
  • الغرغرة بالماء والملح للتخفيف من احتقان الحلق

يمكن للصيدلي المساعدة في تقديم أدوية علاج نزلات البرد

يمكنكِ شراء أدوية السعال والبرد من الصيدليات أو محلات السوبر ماركت. ويمكن أن ينصحكِ الصيدلي بالدواء الأفضل.

ويمكنكِ:

  • التخفيف من انسداد الأنف باستخدام أقراص أو بخاخات مزيلة للاحتقان
  • التخفيف من الاوجاع أو خفض درجة الحرارة باستخدام أقراص مسكنة للألم مثل الباراسيتامول أو الآيبوبروفي

احذري من عدم استخدام أدوية السعال والبرد في حال تناولكِ أقراص الباراسيتامول والآيبوبروفين إذ من السهل تناول أكثر من الجرعة الموصى بها.

وتكون بعضها غير مناسبة للأطفال والرضع والنساء الحوامل.

لا يوجد سوى القليل من الأدلة على أن المكمّلات الغذائية (مثل فيتامين ج، الزنك، إتشيناسيا أو الثوم) تقي من نزلات البرد أو تسرع التعافي.

قومي بمراجعة الطبيب في حال:

  • عدم تحسن في الأعراض بعد ثلاثة أسابيع
  • تفاقم الأعراض لديكِ بشكل مفاجئ
  • الارتفاع الشديد في درجة حرارتكِ أو شعوركِ بالحرارة والقشعريرة
  • قلقكِ حول الأعراض التي تظهر على طفلك
  • صعوبة التنفس أو شعور بألم في الصدر
  • الإصابة بحالة مرضية مزمنة – مثل، أمراض السكري أو القلب أو الرئة أو الكلى أو الأعصاب
  • ضعف جهاز المناعة لديكِ – على سبيل المثال، بسبب خضوعك لعلاج كيماوي

المضادات الحيوية

لا ينصح الأطباء بالمضادات الحيوية لنزلات البرد لأنها لن تعمل على تخفيف الأعراض أو تسريع عملية التعافي

فالمضادات الحيوية فعّالة فقط في حالات العدوى البكتيرية أما نزلات البرد فسببها فيروسي.

كيف يمكن منع انتقال نزلات البرد إلى الآخرين

نزلات البرد هي إحدى الأمراض الفيروسية التي يمكن أن تنتقل بسهولة إلى الأشخاص الآخرين. لذلك من الممكن أن تكون السبب في نقل العدوى إلى الآخرين إلى أن تزول جميع الأعراض لديك. الأمر الذي قد يستغرق من اسبوع إلى اسبوعين في الأحوال العادية.

تنتشر نزلات البرد من خلال الجراثيم الناتجة عن السعال والعطاس والتي قد تعيش على الأيدي والأسطح لمدة 24 ساعة.

  • وللتقليل من خطر انتشار البرد، لابد من:
  • غسل يديكِ بالماء الدافئ والصابون من حين إلى آخر
  • استخدام المناديل عند السعال أو العطس حتى تمنع الجراثيم من الانتشار
  • التخلص من المناديل المستخدمة بأسرع مايمكن

كيفية الوقاية من الإصابة بنزلات البرد

يمكن أن ينقل الشخص المصاب بالبرد المرض إلى الآخرين قبل بضعة أيام من ظهور الأعراض عليه وحتى انتهاءها. وتعد

أفضل الطرق لتجنب الإصابة بالبرد هي:

غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون

  • عدم استخدام نفس الفوط أو أغراض البيت (مثل الأكواب) مع شخص مصاب بالبرد
  • عدم لمس العينين أو الأنف في حال كانت الأيدي ملوثة بالفيروس – فبهذا قد تنتقل العدوى إلى الجسم
  • الحفاظ على لياقة وصحة الجسم

 

يساعد لقاح الانفلونزا على الوقاية منها ولكن لا يقي من نزلات البرد.