ماهي فوائد اللعب للأطفال؟!

tech.strategiesdc@gmail.com
Spread the love

إن وجود طفل في البيت كفيل بجعله في حركة مستمرة تمشياً مع التطورات التي يمر بها، حيث يسعى الأطفال في سنواتهم الأولى لإكتشاف العالم من حولهم، وأفضل وسيلة لذلك اللعب، وفي هذا الموضوع نبين لكِ فوائد اللعب للأطفال وأثر اللعب تنموياً على الأطفال، والألعاب المناسبة لطفلكِ.

فوائد اللعب للأطفال:

منذ لحظة الولادة يبدأ الطفل في اللعب، فهو وسليته التي يتعلم من خلالها وينمي قدراته، وإليكِ أهم المهارات التي يتم تنميتها من خلال اللعب:

– تنمية الحواس، طفلكِ يستخدم حواسه الخمس للتعرف على ما حوله، ورغم عدم تطورها بالشكل النهائي في الفترة الأولى من عمره إلا أن اللعب ينمي هذه الحواس ويربطها بمراكزها المختلفة بالدماغ، مما يجعل من تطور الخلايا العصبية أسرع وأكثر فاعلية.

– تنمية المهارات الجسدية وأهمها التوافق العضلي العصبي، ويقصد بها قدرة الطفل على التحكم بعضلات جسده خصوصاً العضلات الطرفية البسيطة، ويشير التربويون لوجود مشكلة لدى الأطفال في الصفوف الأولى وهي عدم قدرتهم على الإمساك بالقلم والتحكم بالكتابة، وهذا ناتج عن ضعف عضلاتهم البسيطة والتي يمكن رفع كفاءتها ببساطة عن طريق اللعب.

– تنمية المهارات الإجتماعية، من خلال المشاركة في اللعب وصنع الألعاب، فيصبح الطفل قادراً على التواصل والمشاركة والتعاون وغيرها من المهارات الإجتماعية.

– تنمية الثقة بالنفس، فإنجاز مهمة مناسبة لعمره ترفع من ثقته في نفسه، وتجعل منه شخصاً ناجحاً في المستقبل.

– تنمية مهارات حل المشكلات وإتخاذ القرار.

ما هي الألعاب المناسبة لطفلي؟

إن موضوع اللعب مع الأطفال لا يحتاج لتكاليف مادية، فأكثر الألعاب إثارة ومتعة بالنسبة للطفل هي الألعاب البسيطة دون أي تكلفة تذكر، ونذكر لكِ أكثر الألعاب متعة لدى طفلكِ فيما يلي:

– الطفل منذ لحظة الولادة لعمر سنة:

كما ذكرنا سابقاً فإن الطفل في هذه المرحلة يحاول إكتشاف ما حوله مستخدماً حواسه الخمسة، ساعديه لتنمية حواسه، أحضري ألعاباً بألوان مبهجة ومرريها أمامه ببطء سيقوم بتتبعها، كرري هذه اللعبة معه بإستمرار فالطفل لا يمل من التكرار، أصدري بعض الأصوات غني لطفلكِ وأقرأي له القصص، مرري بعض المواد الطبيعية ذات الروائح العطرية بالقرب من أنفه مثل قشور الحمضيات وأعواد القرفة وأوراق النعنع وأنظري لتعبيرات وجهه، مرري أصابعكِ على جسده أثناء تغيير ملابسه من قدميه إلى أعلى جسده وإستخدمي بعض الدوات الناعمة وممرييها على جسده كقطعة قماش أو ورقة.

عندما يبدأ طفلكِ بالحركة ضعيه فوق بطانية على الأرض وساعديه على التقلب من جنب لآخر، وضعيه على بطنه حتى يقوم برفع رأسه وذراعيه وهذا يساعده على تقوية عضلاته، ضعي مرآة أمامه سيستمتع بالنظر إليها.

– من عمر سنة إلى خمس سنوات فإن أكثر ثلاث ألعاب يحبها طفلك هي:

– الماء خصوصاً في فترة الصيف، ضعي حوضاً صغيراً مملوءً بالماء ودعيه يلعب وراقبيه جيداً.

– التربة والرمل، فحبيباتها الصغيرة تنمي العضلات البسيطة في اليدين وتزيد من قدرة الأعصاب على توصيل الأوامر للدماغ، كما تساعد على تنمية خلايا الدماغ، إضافة إلى ذلك فإن حبيبات الرمل تساعد على رفع مناعة الجسم.

– أدوات المطبخ الآمانة، مثل الأدوات البلاستيكية فهي تغنيه عن الألعاب الجاهزة.

– لا تسمحي لطفلكِ بإستخدام الألعاب الإلكترونية لمدة تزيد عن 20 دقيقة في اليوم، بما فيها مشاهدة التلفاز، بعد التأكد من محتوى اللعبة ومشاهدتها، لضمان جودة مضمونها وعدم إحتوائها على عنف أو أمور مخلة بالآداب العامة، فإن إدمان الطفل على الألعاب الإلكترونية قد تعزله عن أقرانه وتوقف نموه الإجتماعي إضافة إلى أنها تمنعه من الخروج وملامسة المواد الموجود من حوله مما يجعل من جهاز المناعة لديه ضعيفاً كما أن عدم تعرضه للشمس قد تتسبب بنقص فيتامين (د)، كما أنه يسبب كسل في المهارات الدماغية كالذاكرة والتركيز، وكسل في عضلات الجسم الكبرى والدقيقة.

لا تبخلي على طفلكِ بالقليل من وقتكِ شاركيه اللعب، فـ فوائد اللعب للأطفال ستجعلكِ تقدرين أهمية اللعب، وسيكون طفلكِ ناجحاً في المستقبل.

http://www.donyaimraa.com

Welcome to Baby Arabia