كيف تحصلين على بشرة نضرة

Spread the love

ما هي الأطعمة التي تساعدك في الحصول على بشرة نضرة قبل قدوم فصل الصيف؟

إليك بعضًا من نصائح كارولين:

الأفوكادو

لصحة الجهاز الهضمي انعكاس كبير على بشرتنا؛ إذ سيفقد جهازنا الهضمي السيطرة إذا لم يمتص العناصر الغذائية، مما سيؤدي بالتالي إلى حدوث الالتهابات وتشكل الحساسية لبعض أنواع الأطعمة، وستكون بشرتنا واحدة من أول الأماكن التي سيظهر عليها ذلك الأثر.

ويعد الأفوكادو من الأطعمة المفيدة لتسهيل عملية الهضم بسبب احتوائه على نسبة عالية من الألياف والدهون المفيدة التي تغذي بشرتنا. تعكس الدهون المفيدة تكوين هرمونات سليمة وخلايا مرنه، فضلاً عن امتصاص العناصر الغذائية. وترتبط تلك الهرمونات الصحية مباشرة على مظهر بشرتك. كما يحافظ الأفوكادو على فيتامين سي وإي وعلى ثلاثة مواد مضادة للأكسدة تسمى بيتا كاروتين وزياكسانثين واللوتين والتي تحافظ على الجذور الحرة تحت المراقبة.

الجوز البرازيلي

يحتوي الجوز البرازيلي على نسبة عالية من السيلينيوم، المفيد لعمل جهاز المناعة. إذ يعمل على تهدئة الإلتهابات ومحاربة أضرار الجذور الحرة (المرتبطة بأمراض القلب والسرطانات). كما يعمل على تنظيم عمل الغدة الدرقية ، وبالتالي عملية الأيض. ويمكن تناول حبة واحدة فقط من الجوز البرازيلي في اليوم (نعم، في اليوم!) للحصول على العناصر الغذائية الكافية لجسمك.

السلمون

يعد سمك السلمون أحد المصادر الغنية بالبروتين وأحماض أوميغا 3 الدهنية المهمة لتهدئة الالتهابات في الجسم وترطيب خلاياه. لا تستهيني بأهمية البروتين لبشرتك وشعرك وأظافرك. يعد استهلاك كميات كافية من البروتين يوميًا أمرًا بالغ الأهمية للحفاظ على كتلة العضلات الهزيلة وسلامة الجلد. فإذا لم تتناولي سمك السلمون، جربي المكملات الغذائية الغنية بنسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية (بنوعيها DHA/EPA) أو تمتعي بأوميغا 3 الذي يأتي من مصادر نباتية، مثل الجوز وبذور الشيا وبذور القنب أو زيت بذور الكتان.

التوت

يعد التوت من الفاكهة التي تحتوي على أقل نسبة من السكر كما أنها تحتوي على مواد مضادة للأكسدة تساعد على محاربة ضرر الجذور الحرة، تمامًا كالأفوكادو، فضلاً على احتواء التوت على نسبة عالية من الألياف.

بذور اليقطين

تحتوي بذور اليقطين على نسبة كبيرة من الزنك والذي يعد من المعادن التي تحمي بشرتنا من ضرر الأشعة ما فوق البنفسجية كما يساعد على إنتاج الكولاجين الذي يساعد بدوره على نمو الشعر. وتحتوي بذور اليقطين على معادن وفيتامينات B (بما فيها البيوتين)، والذي يساعد على تعزيز صحة الشعر وقوته. وتعد بذور اليقطين مصدرًا مهمًا للحديد والبروتين والكالسيوم والمغنيسيوم وجميعها تؤدي دورًا في تدفق الدم الصحي إلى الجسم وبصيلات الشعر. أضيفي بذور اليقطين إلى السلطة أو امزجيها مع العصائر أو أضيفيها إلى الجرانولا.

وتعد إدارة الإجهار أو تناول حبوب مهدئة من المزايا الإضافية التي ليس لها علاقة بالطعام، ولكن لها علاقة قوية بصحة البشرة وعملية الأيض. يسبب الإجهاد ظهور البقع على البشرة بسبب التحولات الهرمونية التي تحدث في أجسامنا وزيادة هرمون الكورتيزول. كما يمكن أن يساهم في تقليل ساعات النوم وضعف عملية الهضم.

وأخيرًا، أعثري على قناة مختصة في العناية بالبشرة بمكونات عضوية ونباتية كما تحبين.

لمزيد من المعلومات: http://www.carolinebienert.com/de/book-workshop.htm