فوائد الجوافة

Spread the love

نوره سبلاني

أخصائية التغذية العلاجية ومستشارة التغذية

فيسبوك: Nora’s Nutrition and Health

إنستغرام : @norasiblani

إنه موسم الجوافة! إن لهذه الفاكهةالاستوائية العديد من الفوائد،نظرًا لغناها بالفيتامينات والمعادن، وغيرها من العناصرالغذائية. فمن قشرتها الصالحة للأكل إلى بذورها الصلبة الكثيرة، تساعد الجوافة فيتعزيز صحتكومنح جسمك العديد من العناصر الغذائية. تشتهر هذه الفاكهة المغذية ذات الشكل الدائري برائحتها العطرية القوية، ومذاقها الحلو والمميز؛فهي من الفواكه التي يسهل التعرف عليها والتي يُفضلهاالكثيرون. وقد تجد نفسك، عند الانتهاء من قراءة هذا المقال، في أقرب بقالة تبحث عن الجوافة لتشتريها.

يُضفي وجود الجوافة في المطبخ السرور إلى المكان، بحيث يمكن استخدامها في تحضير العديد من الأطباق. وعند شراءك الجوافة، اختر الصلبة منها والتي يمكن أن تتحمل عند الضغط عليها. احتفظ بالجوافة في الثلاجة، ولكن حالها حال غيرها من الفواكه والخضروات، يُفضل تناولها طازجة، وذلك للحصول على أكبرقدر من المعادنوالفيتامينات. عادةً ما تؤكل الجوافة نيئة،كما تُضفي رائحة وطعمرائعين عند إضافتها إلى سلطة الفاكهة. فمنظرها وهي مقطعة إلى أجزاء يضفي إلىطبق صلطة الفاكهة مذاقًا فريدًا. ويمكن صُنع وجبة غذائية فاتحة للشهية من الجوافةوالكزبرةوعصيرالليمونوالكمونوالفلفلالحار. وتعد الجوافة إضافة رائعة إلى الأطباق الرئيسية، خاصة عندما تكون جزءًا من الصلصات،فضلاً عناستخدامها في العديد من المرطبات نظرًا لقيمتها الغذائيةالعالية. وتستخدم الجوافة أيضًا في صناعة أنواع مختلفة من الكوكتيل، مثل مرغريتاالجوافة. ويمكن أيضًا طهي هذه الفاكهة على الفرن لإعداد بعض من أنواع الحلوى مثل كرمبلالجوافة، ويمكن كذلك صنع كريمة وفروستينجمنها لوضعها على الكيك. ويمكن أيضًا إعداد المربى منها.

أما في مجال التغذية وعلمها، فعادةً ما يتم تجاهل هذا النوع من الفاكهة، مما يحرم الباحثين على الصحة الجيدة فرصة الحصول على هذا النوع من المصادر الغذائية الغنية. تعرفي على بعض الفوائد التي يقدمها لك هذا النوع من الأغذية:

تعزيز نظام المناعة: تُعد الجوافة مصدرًا غنيًا بفيتامين سي؛ أحدأهم مضاداتالأكسدة. ففي الواقع، حبة واحدة من الجوافة متوسطة الحجم تمنح الجسم نحو 280 بالمائة من الاحتياجات اليومية المُوصى بها؛ إذأن احتوائها على كميات كبيرة من فيتامين سي يجعل منها مصدرًا جيدًا لتحسين نظام المناعة وحماية الجسم من الأمراض وحالات العدوى الشائعة. فتناول الجوافة يعد خيارًا ذكيًالاستقبال فصل الشتاء بمناعة أقوى.

الوقاية من السرطان: تعد الجوافة أيضًا من الفاكهة الغنية بالليكوبين،وهيمادةمُغذيةمعروفةبخصائصهاالمضادةللسرطان، والتي قد تحول دون الإصابة بسرطان البروستاتاوأنواعأخرىمنالسرطان.

تجميل الوجه:إن تناول الجوافة يمنح بشرتك جرعة كبيرة من فيتامين إيه وغيره من الفيتامينات والمعادن التي تُغذي البشرة والعينين. ويساعد احتواؤها على كميات كبيرة من فيتامينك في حماية بشرتك من التعرض لتغيير اللون مثل ظهور الهالات السوداء حول العينين، نظرًا لتحسين عملية تخثرالدم. وتضمن لك الكميات الكبيرة من مضادات الأكسدة الموجودة في الجوافة الحفاظ على بشرة صحية من خلال محاربة الشوارد الحرة، مما سيساعد على تحسين بنيةالبشرةوتوهجها. كما تساعدكالجوافة على مكافحة آثار الشيخوخةوالتجاعيد وغيرها من مشاكل البشرةوأمراضها.

العناية بالجهازالهضمي:تحتوي الجوافة على كميات وافرة من الألياف، التي تحسن من حركة الأمعاء، وتعزز عملية الهضم. ويمكن للجوافة أن تحول دونالإصابة بالإمساك، وذلك بفضل ما تحتويه بذورها على خصائص ملينة. ومن جانب آخر، يمكن أن تساعد الجوافة على تجنب التعرض للإسهال نظرًا لاحتوائها على حمض التانيك والمواد القابضة. ويحتوي حمض التانيك الموجود في الجوافة على خصائصمضادةللبكتيريا،والتي تساعد في تنظيف الأمعاء.

مناسبة لمرضى السكري:تحتوي حبة الجوافة الواحدة على 11 غرامًا من الكربوهيدرات؛وتتشكل 5 غرامات منها من الألياف،مما يجعل من هذه الفاكهة الشهية طعامًا غنيًا بالألياف. وتُعدكمية الألياف الغذائيةالكبيرة الموجودة في حبة واحدة من الجوافة خيارًامناسبًاوجيدًالتناولوجبةخفيفةمغذيةلمرضىالسكر. إذ يمكن للألياف أيضًا المساعدة في التحكم بسكر الدموتنظيم مستوياته.

صحة القلب:يؤدي ارتفاع مستويات الألياف في الجوافة دورًا في التحكم بمستويات الكوليسترول في الدم. وبالإضافة إلى ذلك، فإن ثمار الجوافة مصدر جيد للبوتاسيوم، الذي يُحسن من مستوى ضغط الدم ويُساعد على الحد من مخاطر الإصابةبمشاكلالقلبوالأوعيةالدموية.

التحكم بالوزن: قد يُغنيك تناول عدد قليل من ثمار الجوافة في كل موسم عن زيارة أخصائي التغذية؛ إذ تحتوي حبة واحدة منها على 45 سعرة حرارية، مما يجعلها وجبة صحية وخفيفة. ويمكن للمهتمين بالحفاظ على وزنهم الاستمتاع بهذه الوجبة الخفيفة ذات السعرات الحرارية القليلة، دون التضحية بالعناصرالغذائيةالمفيدة. ويؤدي احتواءها على كميات كبيرة من الألياف إلى الشعور بالشبع. وستساعدك الألياف الموجودة في هذه الفاكهة على الشعور بالشبع لمدة أطول مقارنة بغيرها من الفاكهة التي تحتوي على كميات أقل من الألياف.

لا تنسي إضافة ثمار الجوافة إلى قائمة التسوق الخاصة بك.