تخفيف آلام المخاض – 3. تخدير فوق الجافية

Spread the love

خيارات التخفيف من الألم

وأحيانًا، لا تكون الأدوية مناسبة أو لا تخفف الألم بشكل كافٍ.  وعند حدوث ذلك، يمكن للأطباء استخدام إجراء يقطع إشارات الألم من جسمك إلى الدماغ بفعالية. وستقوم بيبي أرابيا الآن بالنظر إلى كيفية استخدام الأطباء لحقن تخدير فوق الجافية في المخاض لتخفيف الألم …

فوق الجافية

فوق الجافية هي نوع خاص من المخدر الموضعي. ويعمل على تخدير الأعصاب التي تحمل نبضات الألم من قناة الولادة إلى الدماغ. ولا ينبغي أن يسبب لكِ الغثيان أو النعاس.

وبالنسبة لمعظم النساء، تقضي حقنة فوق الجافية على الألم تمامًا. وقد يكون هذا النوع من المخدر ناجعًا بالنسبة للنساء ذوات المخاض الطويل أو المؤلم تحديدًا. 

وإن طبيب التخدير هو الشخص الوحيد الذي يمكنه إعطاء حقنة فوق الجافية، لذلك لن تكون متاحة في المنزل. وإن كنتِ تعتقدين بأنك قد ترغبين بواحدة، فتأكدي من وجود أطباء التخدير دائمًا في المستشفى.

وإنّ مدى إمكانية تحريك ساقيكِ بعد أخذكِ لحقنة فوق الجافية يتوقف على المخدر الموضعي المستخدم. وتقدم بعض المراكز الصحية حُقن فوق الجافية “محمولة”، مما يعني أن بإمكانك التجول في الأرجاء حينها.

ولكن ذلك يتطلب مراقبة معدل نبضات قلب الطفل عن بُعد أيضًا (عن طريق القياس عن بُعد)، ولا يتوفر لدى العديد من المراكز الصحية المعدات اللازمة للقيام بذلك. استفسري من القابلة إن كانت حقن فوق الجافية المحمولة متوفرة في المركز الموجود في منطقتكِ.

ويمكن لحقن تخدير فوق الجافية أن تخفف جدًا من الألم لكنها ليست فعالة دائمًا بنسبة 100% في المخاض. وتقدر رابطة أطباء التخدير الخاصة بالتوليد أن واحدة من بين ثمان نساء ممن يأخذن حقن فوق الجافية أثناء المخاض تحتاج إلى استخدام طرق أخرى لتخفيف الألم.

كيف تعمل مادة فوق الجافية؟

عند استخدام مادة فوق الجافية:

  • سيتم وضع جهاز لتنقيط السائل عبر إبرة في وريد بذراعك.
  • بينما أنتِ مستلقية على جانبك أو جالسة في وضع انحنائي، سيقوم طبيب التخدير بتنظيف ظهرك بمطهّر ويخدر منطقة صغيرة بقليل من التخدير الموضعي ثم يدخل إبرة في ظهرك.
  • يتم تمرير أنبوب رفيع جدًا من خلال الإبرة في ظهرك بالقرب من الأعصاب التي تحمل نبضات الألم من الرحم. ويتم إعطاء الأدوية (عادة ما تكون مزيجًا من مخدر موضعي أو أفيوني) من خلال هذا الأنبوب. ويستغرق الأمر حوالي 10 دقائق لإعداد حقنة فوق الجافية و 10-15 دقيقة أخرى حتى تعطي مفعولها. ولا تعطي الحقنة مفعولها دائمًا بشكل مثالي في البداية فقد تحتاج إلى تعديل.
  • يمكن للقابلة أن ترفع من مستوى فوق الجافية أو قد تتمكنين أنتِ من رفع مستوى فوق الجافية بنفسك من خلال جهاز.
  • سوف تحتاج تقلصاتك ومعدل ضربات قلب الجنين إلى المراقبة المستمرة. وهذا يعني وجود حزام حول بطنك وربما مشبك متصل برأس الطفل.

الآثار الجانبية لحقنة فوق الجافية في المخاض

  • هنالك بعض الآثار الجانبية التي ينبغي أخذها بالحسبان:
  • قد تجعلك حقنة فوق الجافية تشعرين بثقل بحركة ساقيك وذلك يتوقف على المخدر الموضعي المستخدم.
  • يمكن أن ينخفض ضغط دمك (انخفاض ضغط الدم)، لكن هذا نادر الحدوث لأن السائل المعطى من خلال جهاز التنقيط في ذراعكِ يساعد على الحفاظ على ضغط الدم جيدًا.
  • يمكن لتخدير فوق الجافية إطالة المرحلة الثانية من المخاض. وإن لم تعودي تشعرين بتقلصاتك، فسيتعين على القابلة أن تخبرك متى تقومين بالدفع. وهذا يعني أنه قد تكون هناك حاجة إلى ملقط أو شفّاط للمساعدة في سحب رأس الطفل. وعند إعطائكِ تخدير فوق الجافية، ستنتظر القابلة أو الطبيب لفترة أطول حتى ينزل رأس الطفل (قبل أن تبدئي بالدفع)، طالما أن الطفل لا يظهر أي علامات تدعو للقلق. وهذا يقلل من فرصة احتياجك إلى ولادة بمساعدة الأدوات الطبية.   وأحيانًا يتم إعطاء القليل من التخدير عند النهاية حتى يختفي التأثير وتشعرين بأنك سوف تدفعين بالطفل إلى الخارج بشكل طبيعي. 
  • قد تجدين صعوبة في التبول كنتيجة لحقنة تخدير فوق الجافية. وإذا كان الأمر كذلك، يمكن وضع أنبوب صغير يسمى القسطرة في مثانتك للمساعدة.
  • تصاب واحدة من بين 100 امرأة تقريبًا بالصداع بعد حقنة فوق الجافية. وإن حدث ذلك، فيمكن علاجه بسهولة.
  • قد يكون ظهركِ متقرّحًا قليلًا لمدة يوم أو يومين لكن حقنة فوق الجافية لا تسبب ألم في الظهر لفترة طويلة.
  • تشعر واحدة من بين 2000 امرأة تقريبًا بالوخز أو دبابيس وإبر أسفل ساق واحدة بعد إنجاب الطفل. ومن المرجح جدًا أن يكون ذلك نتيجة للولادة نفسها وليس نتيجة لحقنة فوق الجافية. وسيتم إبلاغكِ من قبل الطبيب أو القابلة متى يمكنك التعافي من ذلك.