السعال الديكي

Spread the love

ما هو السعال الديكي؟

السعال الديكي هو التهاب بكتيري شديد العدوى قد يكون مميتًا للأطفال الرضّع في بعض الأحيان، وهو يسبب الالتهاب في جهاز طفلك التنفسي (الرئة والمسالك الهوائية).

لماذا يسمى هذا المرض بالسعال “الديكي”؟

جاءت تسميته بالسعال الديكي، أو ما يسمى بالشاهوق، نسبةً إلى الصوت ذو النبرة المرتفعة الذي يصدره المصابون، الأطفال منهم بالتحديد، عند التقاطهم لأنفاسهم ما بين نوبات السعال الحادّة. وقد لا يصدر هذا الصوت عن الأطفال الرضّع، إلاّ أنهم قد يلهثون لالتقاط أنفاسهم أو يتغير لونهم للأحمر أو البنفسجي نظرًا إلى الإجهاد الذي يتعرّض له جهازهم التنفسي.

علامات وأعراض السعال الديكي:

تتشابه الأعراض المبكرة للسعال الديكي مع أعراض البرد أو الزكام، وقد يظهر المرض على أنه عطاس عادي وسيلان في الأنف وسعال خفيف، وقد يعاني طفلك من هذه الأعراض لبضعة أسابيع قبل بدء حدوث نوبات السعال المثيرة للقلق. وعادةً تزداد نوبات السعال سوءًا خلال الليل، وتستغرق حوالي ثلاثين ثانية من السعال المتلاحق قبل أن يتمكّن طفلك من التقاط أنفاسه لتبدأ نوبة سعال أخرى. وقد يتغير لون شفاه وأظافر طفلك بسبب نقص الأكسجين، كما أنه قد يسعل قيئًا أو مخاطًا سميكًا.

كيف تمنعين حدوث السعال الديكي

على الرغم من وجود لقاحات ضد السعال الديكي، إلاّ أن طفلك لن يتمكن من تلقي أول تطعيم إلاّ بعد أن يبلغ شهرين من العمر على الأقل. أما بالنسبة للقاحات التي أخذتيها في صغرك فلابد أنها قد فقدت مفعولها مع الوقت، حيث تنتقل عدوى السعال الديكي إلى معظم الأطفال من البالغين في العائلة ممن يحملون هذا المرض بدون علمهم بذلك، والذي يظهر على هيئة مجرد نزلة برد عادية.

يظلّ المرء ناقلًا للعدوى لمدة تصل لغاية أسبوعين بعد بدء نوبات السعال لديه. لذا فإن أفضل طريقة لحماية طفلك من المرض هو بالتأكد من تلقيكِ وجميع أفراد العائلة للقاح ضد السعال الديكي، إلى جانب تقليل عدد زيارات الناس إليكم قبل أن يحصل طفلك على مجموعة اللقاحات الكاملة، خاصة إذا ما اندلع وباء هذا المرض الذي ينتقل عن طريق الهواء.

بادري دائمًا بمراجعة الطبيب في حال كان لديك شك حول إصابة طفلك بالسعال الديكي أو في حال بدا وكأنه يعاني من مشاكل في التنفس.