الأسبوع الرابع والعشرون من الحمل

Spread the love

طفلك في الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل

 

أصبح طفلك بطول يتجاوز 29 سنتيمتر ووزن يبلغ نحو نصف كيلوغرام، وبهذا تكونين قد وصلتِ إلى الفترة الأكثر نشاطًا من الحمل.  ويسمح هذا الحجم للجنين، في هذا الأسبوع ولغاية الأسبوع الثامن والعشرين، بالقيام بحركات الشقلبة حيث تتوفر المساحة الكافية لذلك في رحمك. كما أنه يتيح لك بالتأكيد الشعور بحركاته. 

ويمكن اعتبار طفلك في الأسبوع الرابع والعشرين قادرًا على الحياة، أي في حال ولادته في ذلك الأسبوع ستكون لديه فرصة النجاة والعيش. 

ويزداد جلده سماكة إلى أن يفقد شكله الشفاف. أما بالنسبة إلى عينيه فقد استكملتا نموهما باستثناء صبغة القزحية.  وما تزال أذناه في طور النمو وسيتمكن من تمييز الأصوات المختلفة لأنها ستصبح أوضح بالنسبة إليه، ومنها صوت نبضات قلبك أو صوتك أو صوت صافرات الإنذار أو الموسيقى الصاخبة. كما نمت لديه الآن الأذن الداخلية المتحكمة بالتوازن، وبالتالي سيتمكن طفلك وأخيرًا من التمييز بين وضعيته المستقيمة داخل رحمك والوضعيات الأخرى. لذا سيصبح للتحرك بالنسبة إليه أهمية ومغزى أكبر.

ما الذي قد تشعرين به في الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل؟

 

في حال كانت سرتك عميقة عادة فإنها ستبرز إلى الخارج الآن مع الظهور المتزايد لبطنك، وستبقى كذلك إلى حين موعد الولادة (مع أنها ستعود إلى وضعها الطبيعي بعد الولادة إلا أنها ستبدو متمددة أكثر مقارنةً بما كانت عليه قبل الحمل).

وقد تشعرين أيضًا بتنميل ووخز مزعج في رسغيكِ، وتعرف هذه الحالة باسم متلازمة النفق الرسغي، ومن الممكن أن تنجم عن قيامك بالأعمال التي تتطلب حركات متكررة مثل الطباعة. وتؤثر هذه المتلازمة على النساء الحوامل بالتحديد بسبب تراكم السوائل في الأطراف السفلية خلال النهار وتوزعها لاحقًا على جميع أجزاء الجسم عند الاستلقاء. ويؤدي انتقال السوائل إلى يديكِ إلى الضغط على العصب الذي يمر من رسغك. وينتج عن ذلك شعور هو مزيج من الخدر والوخز والألم أو الانزعاج الخفيف في الأصابع أو اليدين أو الرسغين.

ومن الضروري أيضًا مراقبة علامات الولادة المبكرة. ومن الأعراض الشائعة للولادة المبكرة حدوث تشنجات في البطن وتغير في الإفرازات المهبلية وألم في المنطقة السفلى من الظهر وتقلصات الرحم وضغط على منطقة الحوض. وتحدث هذه الأعراض وكأنّ الطفل يضغط عليه أو كأنّ السوائل تتسرب أو تتدفق من مهبلك. إذاً قومي بزيارة الطبيب في حال استمرار تلك الأعراض. أما إذا تدفق السائل من المهبل فتصبح المساعدة الطبية الفورية ضرورية.

 

أعراض شائعة في الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل

 

  • ظهور بقع زرقاء على الساقين (ويعود ذلك إلى الهرمونات وليس إلى إمدادات الدم وتختفي هذه البقع بعد الولادة)
  • خط داكن يمتد من سرة البطن إلى عظم الحوض (الخط الأسود)
  • زيادة حجم الثديين وتحول لون رأسيهما إلى داكن وزيادة حجمهما
  • نزيف الأنف بسبب ارتفاع ضغط الدم وحساسية الممرات الأنفية
  • ضيق في التنفس
  • آلام في الجسد
  • علامات تمدد الجلد
  • آلام في الظهر
  • تصبغ الجلد
  • قلق بشأن الولادة ودور الأمومة
  • المخاض الكاذب (انقباضات براكستون هيكس)
  • أحلام مزعجة تبدو وكأنها حقيقية
  • تشنجات في الساقين
  • زيادة الافرازات المهبلية

نصائح للأسبوع الرابع والعشرين من الحمل

 

  • في حال الشعور بآلام الظهر يمكنك القيام ببعض الأمور للتخفيف من ذلك. إذاً عودي نفسك عند التقاط شيء من الأرض أن تثني ركبتيك وتحافظي على ظهرك مستقيمًا ولا تحملي أشياءً ثقيلة للغاية.
  • إجلسي وظهرك مستقيم واستخدمي وسادة لدعم المنطقة السفلى منه في حال كان ذلك مريحًا بالنسبة إليك.
  • في حال شعرتِ بحكة بسبب تمدد الجلد لديك، فاستمري بترطيب المنطقة بكريمات مطرّية.
  • قد يحدد لكِ طبيبك موعد فحص خلال هذا الأسبوع للتحقق من إصابتك بسكري الحمل. ويعد هذا الفحص بسيطًا. ومن الأفضل معرفة ما إذا كانت نتائج الفحص إيجابية أم العكس، إذ يعد سكري الحمل من الأمراض التي يمكن علاجها وتكون عادةً مؤقتة وتحصل فقط في فترة الحمل. لذا فإن أفضل نصيحة نقدمها لك هي أن تقبلي الفحص في حال عُرض عليكِ إجراؤه.

 

في حال شعرتِ بأي أعراض مقلقة فلا بد من استشارة طبيبتك في أقرب وقت ممكن.