الأسبوع الثالث عشر من الحمل

Spread the love

طفلك في الأسبوع الثالث عشر من الحمل

 

أصبح حجم طفلك في هذا الأسبوع بحجم البيضة، وبدأ شكله يأخذ هيئة الإنسان بشكل أكبر من قبل على الرغم من أن رأسه لا يزال أكبر بكثير من سائر أجزاء جسده، ما يمنحه مظهرًا غريبًا بعض الشيء. 

أما بالنسبة إلى ملامح وجهه فقد أصبحت واضحة أكثر مقارنةً مع الأطفال مكتملي النمو. فقد ارتفعت الأذنان إلى موقعهما الصحيح. كما انتقلت من الطرفين إلى موضعهما الطبيعي. لكن الجفون ستبقى مغلقة حتى الأسبوع السابع والعشرين.

وتبدأ عظام الذراعين الصغيرة بالنمو بحيث يتمكن طفلك قريبًا مص إبهامه في حال كان ذلك الأمر مريحًا بالنسبة إليه. 

وبهذه المرحلة يكون نمو جميع الأعضاء الحيوية قد اكتمل وتكون كل من المعدة والأحبال الصوتية والأمعاء في طور النمو (رغم أنك لن تتمكني بعد من سماع صوت طفلك إلا بعد 27 أسبوعاً). ويبدأ جسم طفلك بالنمو السريع الآن ليصبح متناسبًا مع حجم رأسه.

 

جسمكِ في الأسبوع الثالث عشر من الحمل

 

بمجرد بلوغك هذه المرحلة تكونين قد قطعتِ ثلث الطريق أثناء الحمل. وقد أصبح رحمكِ كبيرًا بما فيه الكفاية ليرتفع فوق حوضك، ما يعني أن علامات الحمل بدأت تظهر عليكِ أخيرًا.

وحان الوقت الآن لتقبل فكرة اكتسابك المزيد من الوزن والانتباه إلى ما تأكلينه.  فمن المألوف أن تزداد رغبتك في تناول الطعام بسبب تراجع الشعور بالغثيان الصباحي وارتفاع مستويات الطاقة في جسمك. وينصح الأطباء باكتساب الوزن على نحو بطيء وثابت واختيار الأطعمة التي تحتوي على المغذيات الضرورية.  

 

ما الذي قد تشعرين به في الاسبوع الثالث عشر من الحمل؟

 

قد تشعرين بمجرد دخولك الثلث الثاني من الحمل بالارتياح لانقضاء أكثر مراحله خطورة. فقد أصبح طفلك الآن يعتمد بشكل أكبر على المشيمة للحصول على غذائه وليس عليكِ. 

وتنخفض مستويات الهرمونات المضطربة في جميع أنحاء جسمك، إذ يعرف الثلث الثاني من الحمل على أنه الأسهل، حتى أنك قد تجدين نفسك في بعض الأحيان مفعمة بالطاقة والحيوية.

لكنك قد تجدين نفسك مضطربة الحركة بعض الشيء فتوقعين الأشياء أو تتعثرين أثناء المشي، ويرجع ذلك إلى هرمون ريلاكسين الذي يساهم في استرخاء الأربطة والمفاصل لديك، ما يؤثر على جسمك بالكامل ما في ذلك يديكِ وقدميكِ (الأمر الذي يعد مهماً  لاسترخاء  عضلات الحوض وتسهيل ولادة طفلك).

 

أعراض شائعة في الأسبوع الثالث عشر من الحمل

  • غثيان وتقيؤ (ربما لا يزال هذا الأمر مزعجًا)
  • تبول متكرر وقد يتراجع ذلك في هذه المرحلة
  • طراوة أو وخز في الثديين
  • إعياء
  • دوار
  • التغير المفاجئ في المشاعر وقد يتراجع في هذه المرحلة
  • حرقة المعدة أو الإمساك
  • نفور أو رغبة شديدة في تناول الطعام
  • ازدياد الشعور بالجوع
  • ارتخاء الأطراف (كثرة التعثر والتخبط وإسقاط الأشياء)

 

نصائح للأسبوع الثالث عشر من الحمل

 

  • استغلي شعورك بالحيوية وضعي خططك لاستقبال طفلك، كأن تجهزي اللوازم الضرورية للطفل وملابس الحمل أن التسوق خلال الثلث الأخير من الحمل سيكون متبعًا بالنسبة إليك.
  • انتبهي أثناء ممارستك النشاطات اليومية لأنك تصبحين عرضة للسقوط والحوادث.
  • لا ترهقي نفسك وإن كنت تشعرين بالطاقة، فما زالت الطريق أمامكِ طويلة. واحرصي أيضًا على أخذ قسط من الراحة فضلاً عن تخصيص بعض من الوقت لنفسك.

في حال شعرتِ بأي أعراض مقلقة فلا بد من استشارة طبيبتك في أقرب وقت ممكن.