الأطفال الصغار-نصائح لتسريح الشعر

Spread the love

لا يحب الأطفال الصغار البقاء ثابتين وعادةً ما يكونون منشغلين جداً بحيث لا يستطيعون فهم الحاجة إلى تسريح شعرهم! ومع ذلك، فإن تسريح الشعر أمر مهم ليس فقط للحفاظ على طفلك الصغير أنيقاً ومرتباً، ولكن أيضا لفك التشابك من شعره، وللتمتع بفروة رأس صحية، ولمراقبة أي شيء يجب ألا يكون هناك مثل قمل الرأس اللعين! مع القليل من الصبر والخيال يمكنك مساعدة طفلك على الاستمتاع بتسريح الشعر وتسهيل الأمر على نفسك لإكمال هذه المهمة دون الكثير من الإجهاد!

نصائح لتسريح الشعر

  • التشابك: الوقاية خيرٌ من العلاج: السبب الرئيسي الذي يدفع الأطفال الصغار إلى كره تسريح شعرهم هو الإحساس بالألم عند فك التشابك، خاصةً إذا كنت مستعجلة. منع التشابك من خلال جدل أو ربط الشعر يساعد في تجنب التشابك، إلى جانب استخدام شامبو وبلسم فك التشابك، أو رذاذ فك التشابك. لا يمكنك منع التشابك تماماً، لذا كوني لطيفة في التسريح والتسريح، فقضاء المزيد من الوقت مع طفل يرغب في ذلك يجعل تسريح الشعر أقل إيلاماً ويوفر الكثير من الوقت، مقارنةً بمحاولة تسريح شعر طفل متردد يحاول التملص ويخاف من شد شعره والإحساس بالألم! الصبر يستحق كل هذا العناء!
  • اختاري الفرش والأمشاط المناسبة للرؤوس الصغيرة والشعر الحساس. يجب أن تكون أسنان المشط عريضة ولا تسبب خدوشاً. كما يجب أن تكون شعيرات الفرش دائرية كي لا يعلق بها الشعر أو تسبب جرحاً في الرأس. ويمكن أن يكون رذاذ فك التشابك مفيد جداً، كما يمكن تركه على الشعر لترطيبه.
  • يحب الأطفال الصغار الألعاب والحصول على الاهتمام، لذا اجعلي تسريح الشعر ممتعاً بسرد القصص، أو بالسماح لهم بالاطلاع على كتاب مميز، أو بتشجيعهم على تسريح شعر دميتهم المفضلة لجعلها أنيقةً أيضاً.
  • من الأفضل في بعض الأحيان السماح للطفل المتردد جداً بتولي القليل من السيطرة على الموقف أثناء تسريح شعره من خلال السماح له بفعل ذلك. يمكنك تبادل الأدوار وجعل طفلك يبدأ أولاً ثم أنهاء المهمة بنفسك، من خلال تسريح الأجزاء المنسية وما بقي من التشابك.
  • بالنسبة للفتيات، يمكن لاكسسوارات الشعر والتسريحات المختلفة أن تجعل من وقت تسريح الشعر وقتاً مليئاً بالكثير من الإبداع والمتعة. مع الأخذ بالاعتبار أن هذا قد يستغرق الكثير من الوقت، لذا فإذا كنت مستعجلة فلا تتيحي الكثير من الخيارات!

تحلي بالصبر، واحرصي على عدم إيذاء طفلك بالتسريح بعنف أو أثناء فك التشابك، واسمحي لهم بأن يشاركوا في ذلك؛ إذ يجب أن يكون وقت التسريح وقتاً ممتعاً وفعالاً في ذات الوقت.